ماهو الغاز الطبيعي 
 
الغاز الطبيعى المضغوط هو بديل متوفر للبنزين تكون عن طريق ضغط الغاز الطبيعى لأقل من 1% من حجمه وذلك فى ضغط الجو العادى. ويعد الميثان هو المكون الرئيسى للغاز الطبيعى، ومن خصائصه أنه عديم الرائحة واللون.

 ويستخرج الغاز الطبيعى المضغوط من أبار الغاز أو من أبار الزيت الخام.


تاريخ استخدام الغاز الطبيعى كوقود للسيارات

يرجع تاريخ إستخدام الغاز الطبيعى كوقود للسيارات للحرب العالمية الثانية. ومنذ ذلك التاريخ أثبتت السيارات التى تعمل بالغاز الطبيعى نجاح كبير،  كما ثبت أيضاً أن استخدام الغاز الطبيعى يتميز بتوفير أعلى معدلات الأمان.


 تاريخ صناعة غاز السيارات فى مصر.
 

 
بدأت وزارة البترول مشروع استخدام الغاز الطبيعى كوقود للسيارات كمشروع تجريبى بإحدى الشركات التابعة لقطاع البترول فى عام 1985 وبعد التأكد من نجاح المشروع قامت وزارة البترول بإنشاء شركتين تابعتين لها وهما شركتى كارجاس وغازتك وذلك لإنشاء محطات تموين وتحويل السيارات للعمل بالغاز.


ولتقديم خدمة متميزة لعملاء الغاز الطبيعى للسيارت فقد بادرت وزارة البترول  بفتح المجال أمام شركات القطاع الخاص للمشاركة فى نشاط الغاز الطبيعى للسيارات من خلال دخول شركات شل جاس اكسبريس، وماستر جاس، وعربية جاس، وتوتال ليصل عدد الشركات العاملة فى المجال فى مصر إلى 6 شركات وذلك لتقديم خدمة متميزة للسادة العملاء.


وفى سبيل توسيع قاعدة استخدام الغاز الطبيعى كوقود للسيارات، قامت الشركات التابعة لقطاع البترول بالتعاقد مع شركات تصنيع السيارات لتحويل السيارات على خط الإنتاج لزيادة أعداد السيارات العاملة بالغاز.

نتيجة لذلك، ارتفع عدد السيارات العاملة بالغاز الطبيعى إلى 245905 سيارة ووصل عدد محطات تموين السيارات بالغاز إلى 187 محطة كما وصل عدد مراكز  التحويل إلى 71 مركز تحويل. وقد صنفت مصر ضمن قائمة الدول الرائدة على مستوى العالم فى مجال غاز السيارات من حيث مبيعات الغاز حيث وصل إجمالى مبيعات الغاز فى مصر إلى 6.674 مليار متر مكعب وذلك بنهاية يوليو 2018.                       

الرئيسيةغازتكالأخباروظائفمعرض الصورخريطة الموقعإتصل بنا
Powered by Softex Software House