Click to enlarge
27/12/2017
تصريحات صحفية للسيد المهندس/رئيس مجلس الإدارة لموقع "باور نيوز" الإخبارى بشأن افتتاح محطة غازتك فى أسيوط، والإسهام فى تنفيذ استراتيجية وزارة البترول لزيادة منافذ تسويق الوقود للجمهور، فضلاً عن خطة تطوير موارد الشركة وتعظيم الإيرادات فى الفترة المقبلة.

اللينك الخاص بالخبر:
http://powernews.cc/%d8%b1%d8%a6%d9%8a%d8%b3-%d8%b4%d8%b1%d9%83%d8%a9-%d8%ba%d8%a7%d8%b2%d8%aa%d9%83-%d8%aa%d8%b4%d8%ba%d9%8a%d9%84-%d9%85%d8%ad%d8%b7%d8%a9-%d8%a3%d8%b3%d9%8a%d9%88%d8%b7-%d8%a7%d9%84%d8%ac%d8%af%d9%8a/

المهندس عبد الفتاح فرحات: ننفذ استراتيجية وزارة البترول فى زيادة منافذ تسويق الوقود للجمهور

فرحات:استراتيجية غازتك تهدف لتقليل الإستثمارات المدفوعة وتحقيق عائد سريع.
غازتك تقدم خدمات التموين بالغاز وتحويل السيارات بمختلف المحافظات، ومحطات الشركة تنتشر من الإسكندرية لأسوان

قمنا بتحويل أكثر من 3600 سيارة للعمل بالغاز الطبيعى فى عام 2017، وغازتك تستحوذ على أعلى حصة سوقية فى مبيعات الغاز

فرحات :سنقوم باستخدام وحدات التموين بالغاز المتنقلة فى محطات الوقود السائل قريباً لدعم انتشار محطات الغاز الطبيعى

باور نيوز : وليد البهنساوي
فى إطار التوجيهات المستمرة للمهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية بالتوسع فى تقديم خدمات التموين بالغاز الطبيعى لأكبر قطاع ممكن من جمهور المواطنين فى المحافظات المختلفة،أعلنت شركة غازتك بدء تشغيل محطة تموين السيارات بالغاز الطبيعى فى أسيوط والتى تعد الأولى من نوعها بالمحافظة، وتعمل المحطة الجديدة بضاغطين غاز بطاقة 1400 م3/ساعة وتم تزويدها بعدد 6 نقاط شحن.

ويأتى إنشاء محطة أسيوط التى بلغت تكلفتها الاستثمارية حوالى 15 مليون جنيه ضمن مخطط شركة غازتك الذى بدأت تنفيذه منذ عدة سنوات للتوسع فى تقديم خدمة التموين بالغاز الطبيعى والإسهام فى مشروعات التنمية فى محافظات الصعيد حيث كان للشركة السبق والريادة فى تنفيذ مثل هذه المشروعات الخدمية للمواطنين فقامت الشركة بإنشاء أول محطة للتموين بالغاز فى بنى سويف فى عام 2000 وتبعها افتتاح وتشغيل محطتين فى محافظة الفيوم ثم محطات أخرى فى المنيا وسوهاج وأسوان. وبتشغيل محطة أسيوط، يصل عدد محطات التموين بالغاز الطبيعى التابعة للشركة إلى 90 محطة تنتشر فى 22 محافظة من بين 26 محافظة تصل إليها شبكة الغاز الطبيعى، وهو أعلى معدل انتشار جغرافى لمحطات الخدمة والتموين بالغاز بين جميع الشركات العاملة فى مجال غاز السيارات فى مصر.

واوضح المهندس عبد الفتاح فرحات رئيس شركة غازتك أن معدل التوفير من استخدام الغاز أصبح مشجع للمستهلك بعد ارتفاع الفارق بين سعرى الغاز والبنزين عقب قرار زيادة أسعار الوقود فى منتصف العام الحالى. ونتيجة لذلك أقبل العملاء على استخدام الغاز الطبيعي كوقود بديل رخيص وآمن في سياراتهم خاصة فى ضوء انتشار محطات التموين بالغاز بمختلف المدن والمحافظات مع سهولة تركيب أطقم التحويل اللازمة بالمراكز المتخصصة التابعة للشركة.

وأشار فرحات الي أن غازتك تستهدف الوصول “لعقل” سائق السيارة سواء الملاكى أو التاكسى وذلك بنشر الوعى بأهمية الغاز الطبيعى وفوائده للمحرك علاوة على التوفير الناتج عنه مشيراً الى أن نسبة التحويل وصلت الى 45% بعد زيادة أسعار البنزين فى الفترة الاخيرة ومن المتوقع وصولها الى نسبة 65 الى 70 % من السيارات المحولة قائلاً” لن يتم ذلك إلا بنشر حملات التوعية بأهمية الغاز الطبيعى والتوفير وفوائده للمحرك وخاصة لعميل السيارة الملاكى”.

واكد فرحات علي حرص الشركةعلي توفير خدمة حضارية لتموين السيارات بالغاز الطبيعى لنطاق أوسع من شرائح العملاء، تقوم شركة غازتك حالياً بالإتفاق مع إحدى شركات تموين الوقود السائل لاستخدام تقنية وحدات التموين بالغاز المتحركة CNG Mobile Station فى محطاتها حيث تتميز تلك التقنية بانخفاض تكلفتها بحوالي 25% إلى 40% عن تكلفة المحطات النمطية، وهو ما يسهم فى تنفيذ استراتيجية غازتك التى تهدف لتقليل الإستثمارات المدفوعة وتحقيق عائد سريع. وسوف يسمح تنفيذ تلك التقنية بمرونة في نقلها للمواقع الأكثر طلباً بدون تنفيذ خطوط تغذية الغاز الطبيعي، فضلاً عن امكانية استخدام هذا النظام في تطبيقات نقل الغاز المضغوط إلى أنشطة الاستهلاك الصناعي والتجاري التي لا يصلها خطوط الغاز الطبيعى وبجدوى اقتصادية مقابل إنشاء خطوط أنابيب التغذية.
وفيما يخص عدد السيارات العاملة بالغاز فى مصر، أشار المهندس عبد الفتاح فرحات إلى أن غازتك تستحوذ على أعلى حصة سوقية فى سوق التحويل بين جميع الشركات العاملة فى مصر بنسبة 46% وذلك منذ بداية النشاط حيث قامت الشركة بتحويل أكثر من 3600 سيارة خلال عام 2017 فقط ليصل عدد السيارات المحولة عن طريق الشركة لأكثر من 108 ألف سيارة من إجمالى حوالى 235 ألف سيارة تعمل بالغاز فى مصر.

وعن خطة تطوير ودعم موارد الشركة أوضح رئيس شركة غازتك أن الشركة تبذل حالياً جهوداً مكثفة لتعظيم موارد الشركة وتطوير العديد من المشروعات وأنظمة العمل الداخلية وذلك علي النحو التالي:

1- نستهدف الاستغلال الأمثل لأصول ومعدات الشركة لتعظيم الإيرادات:
ذكر فرحات أن سياسة الشركة الحالية تستهدف الاستغلال الأمثل للأصول والمعدات وإضافة أنشطة إضافية لتعظيم الإيرادات وذلك من خلال استغلال وتسويق كافة المساحات أو الأصول غير المستغلة بمحطات الشركة، وإدراج أنشطة متنوعة ببعض المحطات التى يتوفر بها مساحات غير مستغلة، الأمر الذى من شأنه تحقيق عائد مالى للشركة يسهم فى خفض تكاليف النشاط وتعظيم الإيرادات. وقد بدأت الشركة تنفيذ ذلك بإعداد مخطط تطوير للمحطة التابعة للشركة فى العباسية حيث تم إعادة تصميم المحطة لإستغلال كافة المساحات الشاغرة لإضافة أنشطة خدمية جديدة. وتقوم فرق عمل من الشركة بدراسة مخططات تطوير محطات أخرى، فضلاً عن تسويق محطات الشركة كنقاط إعلانية لإضافة لوحات دعائية.

ومن ناحية أخرى، في ضوء سياسية وزارة البترول لتعظيم المكون المحلي في المهمات المستخدمة بشركات القطاع لتأمين الاحتياجات من قطع الغيار المختلفة، ونظراً لما يمثله استيراد المعدات والمهمات من تكلفة ضخمة متزايدة، تقوم الشركة بتصميم وتصنيع العديد من مستلزمات التشغيل النمطية لأعمال التحويل، والعديد من قطع الغيار الميكانيكية، وبعض معدات تشغيل محطات التموين مما يسهم فى تحقيق وفر مالى كبير للشركة وزيادة الخبرة الفنية لفرق العمل من المهندسيين والفنيين.

2- تطوير منظومة صيانة السيارات العاملة بالغاز
أشار فرحات إلى أن الشركة تعمل حالياً على تطوير منظومة صيانة السيارات التى تم تحويلها للعمل بالغاز الطبيعى وزيادة الوعي للعملاء المستخدمين لتلك المنظومة حيث يجرى بحث ودراسة توسيع نشاط صيانة السيارات بمراكز التحويل والصيانة التابعة للشركة لتشمل بعض الصيانات بمحركات السيارات التى تؤثر على أداء المحرك مما يعطى الفرصة لتغيير بعض المفاهيم المغلوطة بالإضافة إلى زيادة العائد الإقتصادى لتلك المراكز وتقليل فترة الصيانة للسيارات التى تعمل بالغاز الطبيعى المضغوط.

وجارى البدء فى إنشاء مركز متكامل لخدمة السيارات بأحد مراكز خدمة شركة غازتك لإجراء أعمال الصيانة الخفيفة، بالإضافة إلى التعاون مع إحدى الشركات الكبرى لبيع قطع الغيار السيارات داخل مراكز الخدمة التابعه للشركة وذلك تمهيداً لتعميم المشروع مستقبلاً على عدد آخر من مراكز الصيانة التابعه لشركة غازتك. ومن ناحية أخرى، تسعى الشركة للتنسيق والتعاون مع بعض مراكز خدمة صيانة السيارات الخارجية التي لها عملاء من مالكي السيارات التي تعمل بالغاز الطبيعي المضغوط للتعاون الفني وذلك عن طريق تواجد مهندس/فني متميز من الشركة بتلك المراكز وإتمام الصيانات الخاصة بطقم التحويل تحت الإشراف الكامل لشركة غازتك .

3- التوسع فى مشروع نقل الغاز الطبيعى لتغذية المنشآت التجـاريــة والصنـاعيـة البعـيـدة عـن خـطـوط الغـــاز
تعد شركة غازتك أول شركة في مصر والشرق الأوسط تقوم بتنفيذ مشروع نقل الغاز الطبيعي المضغوط بواسطة حاويات متنقلة وذلك من خلال عمالة الشركة المدربة لتغذية إحدى المنشآت السياحية بالغردقة بالغاز الطبيعى المضغوط. وتعمل الشركة حالياً لتطوير مشروع نقل الغاز الطبيعى المضغوط للمنشآت السياحية والتجارية ليشمل العديد من الفنادق والقرى السياحية فى مدينة الغردقة، بالإضافة إلى خطة الشركة لتنفيذ مشروع مماثل بمدينة شرم الشيخ وذلك لإمداد القرى والمنشآت السياحية المجاورة لموقع محطة شركة غازتك المزمع إنشاءها بمدينة شرم الشيخ بالغاز الطبيعى المضغوط.

4- دعم طرح طرازات سيارات حديثة تعمل بالغاز الطبيعى فى السوق المصرى
فى ضوء تزايد اهتمام شركات السيارات العالمية بطرح طرازات متنوعة تعمل بدورة وقود مزدوجة “غاز طبيعى – بنزين” (OEM CNG Bi-Fuel) بأسواق كثيرة فى العالم، قامت شركة غازتك بمخاطبة العديد من توكيلات شركات السيارات العالمية فى مصر التى سبق لها طرح مثل هذه النوعية من السيارات فى الأسواق العالمية لطرح هذه السيارات فى السوق المصرى الذى يتمتع بشبكة جيدة من محطات الخدمة والتموين بالغاز الطبيعى. وقد تقدمت الشركة للجهات المختصة بدراسات متكاملة لدعم تخفيض الرسوم الجمركية على استيراد هذه السيارات للسوق المصرى.

وتتميز السيارات العاملة بدورة وقود ثنائية (غاز طبيعى / بنزين) المنتجة من شركات السيارات العالمية بتركيب طقم الغاز الخاص بها على خط إنتاجها، وتركيب اسطوانة الغاز فى الشاسيه وليس فى صندوق الأمتعة الخلفى للسيارة مثل السيارات المحولة وهو ما يتيح لصاحب السيارة استغلال كامل مساحة صندوق الأمتعة الأمر الذى سوف يجذب شريحة أصحاب السيارات الملاكى خاصة لشراء هذه النوعية من السيارات عند طرحها وخاصة و أنها سوف تتمتع بضمان الشركات المصنعة.

5- رفع مستويات الأداء وإحكام الرقابة الداخلية وميكنة الإنشطة
ولتطوير عمليات التشغيل والصيانة، تستهدف الشركة تطبيق أحدث أنظمة المعلومات التى تتطلبها عمليات التشغيل والتى تتضمن هيكلة عملية جمع وإدخال البيانات لبرامج صيانة السيارات ومبيعات الغاز وأعمال صيانة المحطات، كما سيتم تفعيل “تطبيق” على الهواتف الذكية لمهندسي الصيانة والعاملين بالمحطات لمتابعة ومراقبة اداء المحطات على كافة المحاور من مبيعات وتحويل وصيانة فى وقتها وذلك من خلال الإتصال الدائم بين الهاتف الذكى والمحطة. وتسعى الشركة كذلك لرفع مستويات الأداء من خلال الإهتمام بالتدريب وتطوير مهارات العاملين بالإضافة لتفعيل أدوات الرقابة وتفعيل دور إدارة المراجعة الداخلية للمتابعة الدورية شهرياً لأعمال كافة الإدارات بالشركة
 
Powered by Softex Software House  , © 2008 All Rights Reserved